جلسة علنيّة عامّة بالمجلس الشعبي الوطني للرّد عن الأسئلة الشفوية

عقد المجلس الشعبي الوطني يوم الخميس 31 مارس 2022، جلستين علنيتين عامّتين خُصّصـــــتا لطرح عــددٍ من الأسئلة الشفوية من طرف نواب المجلس الشعبي الوطني.
ففي الجلسة المسائية فقد ترأسها السّيد بن لكحل فيطس، نائب رئيس المجلس الشعبي الوطني، وبحضور السّيدة بسمة عزوار، وزيرة العلاقات مع البرلمان.
خلال هذه الجلسة العلنية، قام وزير الأشغال العمومية السيد كمال ناصري بالرد عن أربعة أسئلة شفوية؛
السّيد وزير الأشغال العمومية، أجاب عن سؤال النائب محمد يزيد بن حمودة، بخصوص مشروع منفذ الطريق السيّار الرابط بين “جن جن” و”العلمة”، وعن سؤال النائب محمد منور بن شريف، الذي طالب من خلاله بمعرفة الإجراءات المتخذة من أجل معالجة الاختناق المروري الذي يعرفه مدخل ولاية وهران، وعن سؤال النائب رشيد بوعمري، الذي استفسر فيه عن وتيرة إنجاز مشاريع القطاع على مستوى ولاية قسنطينة، وعن سؤال النائب الطاهر بن علي، بخصوص وضعية الطريق الوطني رقم 48، الرابط بين الوادي و”الحمراية”.

Posted in Activites Ministre.